دراسة: قيمة أبل السوقية فى مقارنة طريفة مع شركات وأعمال أخرى مشهورة

تحتوى هذه الدراسة على مقارنة بيانية طريفة بين قيمة شركة أبل السوقية وبين شركات وصناعات أخرى من للتعرف بشكل عملى على الحجم المهول لشركة أبل ومدى قوتها كإحدى الشركات التقنية الكبرى فى العالم

2 23

 

ان قصص النجاحات الباهرة متعددة وكثيرة في هذا العالم وربما القليل منها يستحق ان نقف عندها لنتأملها ولندرسها بعد ان ادهشت كبار العلماء واصحاب التخوم والانجازات الاكاديمية والعلمية في شتى مجالات الحياه

 

ستيف جوبز قصة نجاح فريدة من نوعها وشخصية تميزت بالعبقرية والابداع والنظرة الثاقبة في عمق المسار التكنولوجي لهذا العالم .. وهو بلا شك اسم برز نجمه في سماء وادي السيليكون في حقبة كبار الامس واليوم .. كيف لا وهو مؤسس شركة “أبل” مع صديقه “ستيف وزنياك” اللذان بدأها من كراج وبكمبيوتر خشبي بسيط الى ان وصلت اليوم الى اكبر شركة في العالم بقيمة سوقية تخطت حاجز الـ 370 مليار دولار .. لدرجة ان سيولة المال في الشركة اكثر من ما هو موجود لدى الحكومة الامريكية نفسها

وربما ان هذا الصرح من النجاح والمثابرة و العبقرية وبعد النظر ينظر له من زوايا مختلفة وخصوصا اذا وضع جنبا الى جنب مع قصص نجاحات عملاقة اخرى

والدراسة التي بين أيدينا والمطروحة بشكل رسوم ايضاحية  تعبر عن الاف الكلمات و توضح القيمة السوقية لشركات كبرى مقارنة مع تفاحة ستيف جوبز

فهل تغلب احد على التفاحة .. او هل هناك من سيتغلب عليها مستقبلا وخصوصا بعد رحيل عرابها ؟؟ الله أعلم ..

ملاحظة قبل الاكمال : المربع الاسود يمثل قيمة ابل السوقية

المربع الازرق يمثل قيمة الشركات السوقية الاخرى مقارنة مع ابل

 

في هذه الصورة اعلاه تبين لنا القيمة السوقية لثلاث شركات امريكية عملاقة في مجال صناعة اللحوم مجتمعة .. ولا زالت قيمتها السوقية اقل من شركة ابل لوحدها بكثير

 

اما في هذه الصورة فنلاحظ ان القيمة السوقية لاضخم عشر شركات في مجال البرمجيات لعام 2010 مجتمعة  ايضا اقل من القيمة السوقية لأبل

 

وهنا في هذه الصورة تبين ايرادات قطاع الاتصالات العالمية التي من خلالها نجري الاتصالات ونبعث الرسائل القصيرة وغيرها … وهي ايضا اقل من القيمة السوقية للتفاحة

وهذه الصورة اعلاه تبين مجموع الضرائب التي دفعتها الشركات لعام 2010 والمفروضة من قبل الاتحاد الفيدرالي .. والمجموع اقل من القيمة السوقية لأبل ايضا

وهنا تكلفة مشروع ابولو بالاضافة لتكلفة المكوك الفضائي والمركبات الفضائية الخاص بوكالة ناسا الامريكية.. وهو من المشاريع الكبيرة جدا … و بالرغم  ان تكلفته لم تتخط القيمة السوقية لابل .. الا انه مقارب جدا لها .. حيث بلغت تكلفة مشروع ابولو 170 مليار دولار .. وبلغت تكلفة مشروع المركبات الفضائية 194 مليار دولار

وهنا ايرادات القطاع الرياضي العالمي .. ولسوء الحظ لم تتخطى ابل قيمة ..

 

وتبين لنا هذه الصورة قيمة ايرادات قطاع صناعة وتجارة الادوية في السوق الامريكي لعام 2006 .. ونلاحظ انه بالرغم من حجم هذا القطاع وضخامته الا انه بعيدا عن القيمة السوقية لابل

واخيرا فأن هذه الصورة تبين مراحل نمو القيمة السوقية للتفاحة  منذ عام 2004 وحتى 2011 .. ولاحظوا قفزات النجاح الهائلة والمتمثلة بالنمو التدريجي والكبير لقيمة ابل السوقية والتي تخطت القيمة السوقية لشركة النفط العالمية Exxon Mobil .. ولا شك ان هذا الفضل على ابل يعود الى المبيعات المليونية لاجهزة الايفون والايباد والايبود

قد يعجبك ايضا اقرأ لنفس الكاتب

تعليق

  1. محمد يوسف يقول

    موضوع تحفة والله ربنا يبارك فيك يا ياسو

    1. yasertech يقول

      اهلا اخي محمد .. شهادتك اعتز فيها .. وربنا يوفقك

      واعتذر عن التقصير بس مشغول شوي مع التعليم العالي وطلباتهم اللي ما بتخلصش

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق